الصهاريج نيوز
 
ناقش رئيس مجلس الوزراء الدكتور أحمد عبيد بن دغر مع مدير عام شرطة عدن اللواء شلال علي شائع ونائب مدير الأمن العميد ابوبكر جبر الأوضاع الأمنية في المحافظة .

واستمع الدكتور بن دغر من مدير الأمن إلى تقرير مفصل عن العملية الإجرامية التي نفذتها مجموعة خارجة عن النظام والقانون باقتحام فرع البنك الاهلي بالمنصورة والاعتداء على الموظفين وإصابة مدير عام البنك وموظف آخر.

وشدد رئيس الوزراء على سرعة إلقاء القبض على العصابة الإجرامية وتسليمها للعدالة لتنال العقاب اللازم والرادع لمثل هذا الأعمال التي لا تمس لدينا الاسلامي بصلة ولا لأخلاق المجتمع اليمني وهي اعمال ينبذها كل أطياف المجتمع.

وأشاد رئيس الوزراء بجهود إدارة أمن عدن ومديرها اللواء شلال على ما يبذلونه في سبيل حفظ الأمن والاستقرار في العاصمة المؤقتة عدن حاثاً على مضاعفة الجهود.

وقال رئيس الوزراء لقد تحسن الأمن في عدن مما كان عليه في السابق وأن العمليات التي شهدتها عدن مؤخراً ستواجه بكل عزم وحزم من قبل رجال الأمن وسوف تنتهي قريباً وسينعم كل المواطنين بالأمن والامان.. مشيراً إلى ضرورة ضبط حمل السلاح واتخاذ إجراءات أمنية مشددة

من جهته أكد مدير أمن عدن اللواء شلال أن كافة الأجهزة الأمنية تعمل في سبيل حفظ الأمن والاستقرار في عدن والذي حظي بدعم من فخامة القائد الأعلى للقوات المسلحة الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية وقيادة التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة.